السياحة في ستراسبورغ أفضل الاماكن السياحية

مدينة ستراسبورغ واحدة من أكثر المدن جاذبية في فرنسا، وأحد وجهات جذب السياحة في ستراسبورغ

تستقبل أكثر من 4 مليون سائح كل عام، لاحتوائها على عديد من الأماكن الأثرية والترفيهية المميزة.

جزيرة ستراسبورغ تحتوي علي أكثر من 135 معلماً تاريخياً، وهي عاصمة منطقة الألزاس التاريخية

وتتمتع بحدود سياسية مع دولة ألمانيا ونهر الراين، وتم اعتبارها رمزاً للمصالحة الفرنسية الألمانية.

وتمتد الأهمية الحضارية للمدينة في العصر الحديث، لاحتوائها على عديد من المؤسسات الدولية الهامة

مثل البرلمان الأوروبي والمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان وغيرها الكثير

يمكن للسياح الاستمتاع بجولات القوارب النهرية، والتنزه في أسواق الكريسماس

ومشاهدة عروض المسرح الوطني، والمكتبة الوطنية والجامعية، وأوبرا الراين الوطنية، وإلتقاط الصور التذكارية وعديد من الأنشطة المختلفة.

اهم اماكن سياحية في ستراسبورغ تستحق زيارتها

قوارب التنزه

تعد قوارب التنزه من أهم وجهات السياحة في ستراسبورغ، وتكون القوارب مغطاة ومكيفة الهواء

أو مكشوفة في حالات الطقس المعتدل، ويستخدم الإرشاد داخلها سماعات رأس باثنتي عشرة لغة للتعريف بالمدينة.

اثناء الرحلة، يمر القارب علي  جزيرة كبيرة تقع ضمن معالم التراث العالمي لليونسكو يحاوطها رافد نهر الراين

وأيضا يظهر ثاني ميناء نهري في فرنسا والذي يعد وجهة مميزة للسياح لمساحته الكبيرة.

يستطيع السائح من خلالها رؤية بانوراما كاملة لمعالم العاصمة الألزاسية

حيث تتبع الأساليب المعمارية من المنازل النصف خشبية وحداثة المؤسسات الأوروبية

في رحلة مدتها تتجاوز الساعة بعنوان “ستراسبورغ و20 قرنًا من التاريخ”.

اكتشف الجسور

تمتلك مدينة ستراسبورغ أكثر من 230 جسراً مائياً، وهي أكثر المدن الفرنسية امتلاكاً للجسور الاثرية

من بين تلك الجسور وأشهرها جسر دوكروت الذي يشهد تاريخ إنشاءه افتتاح برج إيفل.

يمكنك ممارسة رياضة المشي على هذه الجسور والإستمتاع بأنغام الفرق الموسيقية الجميلة جسر رافين

أحد أهم جسور المدينة، والذي يعد نقطة عبور رئيسية لدخول الجزيرة الكبيرة خلال فترة سوق عيد الكريسماس.

أيضا، استمتع بمشاهدة الجسر الدوار أو المتأرجح، وسُمي بهذا الاسم لأنه يتم تشغيله للالتفاف أفقيًا في كل مرة يمر فيها زورق نهري، وقم بإلتقاط الصور التذكارية والاستمتاع بمشاهدة الجسر أثناء الدوران

أسواق الكريسماس

تتميز السياحة في ستراسبورغ بسحر خاص في نهاية كل عام، حيث يقصدها السياح للاحتفال بعيد الكريسماس

والتجول بأسواق الكريسماس الشهيرة، والتي تجذب أكثر من 2 مليون زائر سنويا، ويرجع تاريخها إلى القرون الوسطى

يوجد في ستراسبورغ وحدها 11 سوقاً بجوار بعضهم البعض، يمكنك الاختيار بين الأسواق المختلفة

الواقعة في ساحة الكاتدرائية، مكان كليبر، او ميدان سوق السمك، واحصل منها على زينة عيد الميلاد المميزة.

يستمتع الزوار بالمشاركة في بناء شجر الكريسماس التي يُعلق عليها قرابة 300 ومضة مضيئة ترمز إلي التفاح الأحمر، وشراء الهدايا للأقارب والأصدقاء.

ركوب الدراجات

يعد ركوب الدراجات من أهم مظاهر السياحة في ستراسبورغ، فيمكنك الاستمتاع بالطقس المعتدل

لاستكشاف ريف العاصمة الأوروبية، بواسطة أكثر من 560 كم من الطرق الدائرية المتطورة.

تتم الجولات حول الممرات المظللة، وعلى ضفاف نهر الراين والأنهار والقنوات الأخرى التي توجد بالمدينة

وعبر الغابات والحقول والمتنزهات، كما يمكن إستخدام الدراجة للوصول إلى العمل أو أثناء الذهاب للتسوق.

من أفضل مسارات الدراجات على ضفاف الأنهار والقنوات في ستراسبورغ بعيداً عن حركة المرور

المسار الرعوي في “دي لا بروش”، مسار قناة رون الراين المتجه جنوباً، مسار قناة مارن الراين، ومسار القنوات المحيطة بستراسبورغ.

حديقة أورانجيري

السياحة في ستراسبورغ لا تكتمل إلا بزيارة حديقة Orangerie ، التي تعد أقدم حديقة في المدينة

وتشتهر بأنها حديقة العشاق، ومكان جيد للركض والمشي، وتحتوي على مناطق لألعاب الأطفال، ومزرعة صغيرة، وحديقة حيوانات مجانية.

يتمتع الزائرون بممارسة رياضة التجديف داخل البحيرة المزينة بالشلالات الكبيرة

ويوجد بها جناح لإقامة المعارض والأحداث المؤقتة، ومطعم للذواقة، وملاعب لممارسة رياضة البولينج، وغرفة بلياردو وتراس صيفي.

استمتع بقضاء وقت رائع وسط الحديقة ومعالمها، مثل المنزل القديم النصف خشبي

ويعود تاريخه إلى عام 1885، ويوجد بداخله مطعما شهيراً يقدم أفضل المأكولات الفرنسية الشهية.

الحديقة النباتية

يتميز قلب ستراسبورغ بحدائق الجامعة النباتية، وهي حديقة إستوائية تضم 6000 نوعًا من النباتات المختلفة

وتعد ثاني أقدم حديقة نباتية في فرنسا، تم إنشاءها عام 1619 لأكاديمية المدينة على أرض مقبرة دير سهل الملفوف.

تتكون الحديقة من 9 قطع، تحيط بمعهد علم النبات، فيمكنك الاستمتاع بالمشتل الذي يضم حوالي 2200 شجرة

من جميع المناطق المعتدلة، وقضاء وقت رائع خلال الجولة الارشادية في الحديقة كل أحد.

يمكنك زيارة الحديقة والاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة، وإستنشاق الهواء النقي

وحضور المعارض والأنشطة والفعاليات الثقافية التي يتم تنظيمها لتعليم وتثقيف الأطفال والكبار على حد سواء في علوم النباتات.

فرنسا الصغيرة

تقع Petite France في المركز التاريخي في الجزيرة الكبيرة بستراسبورغ التي تعد أحد وجهات السياحة في ستراسبورغ الجاذبة للزوار لجاذبية مناظرها الطبيعية، والقنوات الملاحية، والمنازل النصف خشبية.

تم إطلاق مصطلح فرنسا الصغيرة على الجسر المغطى ، ومنطقة مولين وحول شارع دو بين ، التي تعود تصاميمها إلى العصور الوسطى، وتشتهر المنطقة بوجود الجسور المغطاة وعديد من القنوات التاريخية.

استمتع بقضاء جولة رائعة في المنطقة وشاهد الأشجار الطائرة في الساحات والشوارع التي تزدهر في فصل الصيف، والتراث الباقي لأحياء ومنازل الدباغين، المطاحن، والصيادين والكنائس الاثرية

البرلمان الأوروبي

يعد البرلمان الأوروبي المتحدث الرسمي للاتحاد الأوروبي، وتم انشائه في 1958

وتم عقد أولى جلساته في مارس، ويشتهر بالدراجة الهوائية المميزة، ويقع على ضفاف نهر إيل.

ويسمح للزوار بإكتشاف أنشطته من خلال قاعات سينما مجهزة بزاوية 360 درجة

وطاولات تعمل باللمس، تعرض خلالها عملية صياغة التشريعات الأوروبية وما يعرضه الأعضاء من القضايا المطروحة.

يتيح البرلمان للزوار تكوين مجموعات للعب من المشاركة في لعب الأدوار

حيث يحل الزائر في اللعبة محل أحد الأعضاء، من خلال العمل في اللجنة، أو الصحافة، أو الدراجة الهوائية، ويمارس اللاعبون العمل التشريعي بأسلوب مرح.

كاتدرائية ستراسبورغ

تعد كاتدرائية ستراسبورغ من أهم وجهات السياحة في ستراسبورغ، ويطلق عليها معجزة العملاق والدقيق

وهي تحفة فنية من الفن القوطي، وتحتوي على برج يبلغ ارتفاعه 142 مترًا كان يعد أطول بناء في العالم المسيحي حتى القرن التاسع عشر.

تعد واجهة الكاتدرائية أكبر كتاب مصور في العصور الوسطى

تظهر عليه مئات المنحوتات بجانب تأثيرات الضوء والظل، يتغير لون الحجر الرملي الوردي للكاتدرائية حسب توقيت اليوم ولون السماء.

ترتفع الكاتدرائية 66 مترًا فوق سطح الأرض، مما يعطي بانوراما كاملة للجهة الغربية للمدينة

وتوفر للسائحين العروض ثلاثية الأبعاد للاستمتاع بمشاهدة تاريخ الكنيسة وعديد من الأساطير التي تُروى حولها.

متحف الفن الحديث والمعاصر

يعد المتحف من أهم وجهات السياحة في ستراسبورغ، وتم تصميمه بشكل عصري وجذاب

يتكون المتحف من عدد من الساحات منها: دورة الفن الحديث، والغرفة المخصصة لأعمال غوستاف دوريه، وخزانة فنون الجرافيك والتصوير.

يعد المتحف أحد أماكن جلب المتعة والإلهام الفني للزائرين، ويعمل على تطوير برنامج متنوع لتجديد الطريقة التي ينظر بها الناس إلى الفنانين

تم بنائه على ساحة كبيرة من الزجاج تفتح أبوابها على جميع قاعات المتحف.

استمتع بزيارة المتحف والمشاركة في دورات المتحف التدريبية للزوار منذ عام 1870 حتي الآن

ويضم مجموعة نادرة لأعمال جان آرب، وفيكتور براونر، وبعض الأعمال المعاصرة الرائعة.

المسجد الكبير

يعد المسجد الكبير بمدينة ستراسبورغ أحد الأماكن المميزة التي تنشط في العديد من المناسبات الاجتماعية، وكان الأكبر من حيث المساحة وقت إنشائه في 2012 ليتسع لأكثر من 1200 مُصلي.

يتم تنظيم المؤتمرات العلمية السنوية التي تضم علماء ومفكرون مسلمون بارزون للنقاش حول مواضيع لاهوتية وفلسفية واجتماعية، كما  يقوم المسجد بالعديد من الأعمال الخيرية من خلال صندوق التضامن الخاص به.

استمتع بزيارة المسجد المطل على ضفاف نهر إيل، تعرف على دور المسجد المتمثل في تشجيع الاكتشافات العلمية، وعقد المسابقات المعرفية بين الشباب، وكذلك الألعاب والرسومات تحت إشراف معلميهم.

سد فوبان

سد Vauban هو جسر القفل التاريخي الذي تشتهر به السياحة في ستراسبورغ، تم بناءه ما بين 1681: 1688، ويوفر سطح السد إطلالة بانورامية على الجسور المغطاة والكاتدرائية.

يمتلك ثلاثة جسور متحركة، ودرجان داخليان، ومصعد للأشخاص ذوي القدرة المحدودة على الحركة، وتتكون المناطق المحيطة به من الحقول والبساتين، التي تم استخدامها لغرق قوات العدو بمجرد غمرها بالمياه.

يمكنك عبور السد من الداخل عبر ممر طويل، والوصول من خلاله إلى كاتدرائية نوتردام، وساحة متحف الفن الحديث والمعاصر، ومشاهدة قوالب من الجبس لتماثيل الكاتدرائية بالإضافة للمعارض المؤقتة هناك.

حديقة الشاطئين

استمتع بقضاء وقت مثالي في أجمل وجهات السياحة في ستراسبورغ في تجربة رائعة لن تنساها، فالحديقة التي تقع على ضفاف نهر الراين تعبر الحدود بين ستراسبورغ الفرنسية ومدينة كيل الألمانية .

الحديقة تم استخدامها في السابق كمضمار للسباق في أوائل القرن العشرين، الي أن أصبحت مفتوحة للزوار للاستمتاع بجولات الدراجات والتنزه، وتتميز بجسر المشاة الحديدي الذي يربط الضفتين.

استمتع بقضاء وقت رائع داخل الحديقة وشارك في الأحداث الثقافية التي تقام  في الحديقة بإنتظام، واحصل على بعض الصور التذكارية في معارض الزهور والموسيقي والرقص والاستمتاع بفنون الشوارع المختلفة.

قصر روهان

يقع قصر Rohan في وسط مدينة ستراسبورغ، ويحتوي على ثلاث متاحف أثرية مميزة، وتم إنشاؤه في القرن الثامن عشر على الطراز الكلاسيكي، وشهد العديد من المحطات السياسية الهامة لفرنسا.

يتكون القصر من فناء رئيسي يدخل منه الزوار عبر بوابة كبيرة على شكل قوس يزينه التماثيل الرائعة، وعديد من الغرف والقاعات مثل قاعة السينودس وصالة الأساقفة و غرفة نوم الملك بالإضافة إلى صالة التجمع.

استمتع بقضاء الوقت في التنقل بين القاعات ومشاهدة اللوحات الفنية الكبيرة والمقتنيات الاثرية العريقة والاثاث الأثري الرائع والتقاط الصور التذكارية أثناء جولة سياحية إرشادية داخل القصر للتعرف على تاريخه.

كنيسة سانت بيير لو جون

تعتبر كنيسة Saint-Pierre-le-Jeune أحد أهم مناطق جذب السياحة في ستراسبورغ، وتقع في المركز التاريخي للمدينة، وكانت تخص الكنيسة البروتستانتية في القرن الثامن عشر.

تشتهر الكنيسة ببقايا آثار أقدم كنيسة موجودة تحت الأرض والتي بنيت في القرن السابع الميلادي، ويتتميز بالهندسة المعمارية القوطية، يعود تاريخ العديد من الألواح والآثار الجنائزية في الكنيسة إلى نهاية تلك الفترة.

استمتع بجولة داخل الكنيسة وتعرف على مشروع مسار الكنيسة المفتوحة التي تهدف إلى فتح الكنيسة للمارة أثناء إقامة مشاريع داخل الكنائس لتشجيعهم على عبور العتبة والتقط الصور التذكارية.

المتحف التاريخي

يعد المتحف التاريخي اول وجهات السياحة في ستراسبورغ، فهو يحتوي على تاريخ المدينة منذ العصور الوسطى، بالإضافة إلى مجموعة من المقتنيات الاثرية، ويقل علي ضفاف نهر ايل.

تأسس المتحف في 1922، وتم افتتاح المرحلة الثانية في 2013 بعد إضافة غرف إضافية تحتوي على متحف التاريخ السياسي والاقتصادي والاجتماعي لمدينة ستراسبورغ، ويعرض 1650 قطعة اثرية.

التقط الصور التذكارية أثناء جولتك داخل المتحف، واستمتع بالعروض المسرحية التي تقام بالداخل، بالإضافة الي بعض التحف مثل مجموعة اللوحات والرسومات والنقوش والطباعة الحجرية ، والمجموعة العسكرية.

 

إقرا أيضا:

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.