جولة سياحية داخل متحف الفن الحديث بالمكسيك

جولة سياحية داخل متحف الفن الحديث بالمكسيك

 

متحف الفن الحديث بالمكسيك

متحف الفن الحديث المكسيك يعتبر متحف الفنون الجميلة في مدينة ميكسيكو الأقدم في البلاد

وتم افتتاحه في عام 1964 ميلادي كجزء من عملية ترسيخ الثقافة المكسيكية

ليجسد ثورة البلاد وليقدم لمحة تاريخية عنها في صورة محدثة من الفنون التشكيلية

وقد يعتبر المتحف الأقدم في أمريكا اللاتينية.

يسحر المتحف زواره منذ البداية فهو مبنى مشيد من الرخام الأبيض الذي تم جبله من إيطاليا

ويتلألئ في الليل من خلال الأضواء الملونة التي تنعكس على الرخام الأبيض ليظهر كأنه مهرجان دائم من الأضواء.

عنوان المتحف في الانترنت

متحف الفن الحديث المكسيك

استغرق العمل على المتحف سنوات طويلة امتدت بين عام 1905 حتى 1934

وذلك بسبب اندلاع الثورة المكسيكية، ويحمل المتحف لمسات إيطالية

بفضل المهندس أدامو بواري الذي كان أول من بدأ العمل على المتحف

وقام المهندس المعماري فيديريكو ماريسكال بإكمال أعمال البناء

وأضاف إليها الطراز المكسيكي عبر استخدام الرخام المكسيكي الذي يتميز بألوانه الزاهية

مثل الوردي والأخضر والأحمر والأسود.

وتتزين قاعة الحفلات في المتحف بستائر مصنوعة من الكريستال الفاخر ا

لذي تم إحضاره من متجر تيفاني الشهير في نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية

لتشكل لوحة جدارية ضخمة مصنوعة من الزجاج وتجسد المناظر الطبيعية الخلابة في المكسيك .

ويضم المتحف مجموعة من 17 لوحة جدارية مذهلة

لأشهر الفنانين المكسيكين من

أمثال دييغو ريفيرا، وديفيد ألفارو سيكويروس

وخوسيه كليمنتي أوروزكو وجورج غونزاليس كامارينا

وهي من المعروضات الدائمة في المتحف، كما يعرض اللوحة الشهيرة “ذا تو فريداس”

للفنانة المكسيكية فريدا كاهلو إلى جانب أعمالاً لأشهر الفنانات المحليات

مثل كورديليا أوريتا وماريا إزكيردو، وقد تم ترتيب صالات العرض بحسب الفترات التاريخية.

بالإضافة إلى ذلك، يتم عرض مجموعات مختلفة من اللوحات المميزة لأشهر الفنانين العالمين

مثل ليوناردو دافنشي ومايكل أنجلو وغيرهم.

يعرض المتحف منحوتات وأثار تدل على عراقة وتراث الفن المكسيكي

يحتوي المتحف على صالات عرض للفنون البصرية وقاعات لعرض الأفلام

يقام فيه أيضاً فعاليات ثقافية متعددة ومتنوعة.

إقرأ أيضا:

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ArabicEnglishFrenchGermanRussianSpanish