نسائية وتوليد

أعراض ضعف بطانة الرحم

أعراض ضعف بطانة الرحم

يعد سمك بطانة الرحم (Endometrium) الذي يعادل 8 ملم على الأقل جيدًا وطبيعيًا؛ أما في حال كان سمكها يقل من 7 ملم فتُعد بطانة الرحم رقيقة وتعرف هذه الحالة بضعف بطانة الرحم، وتحدث هذه المشكلة الصحية نتيجةانخفاض مستويات هرمون الإستروجين (Estrogen) عن الحد الطبيعي، وفي الكثير من الأحيان قد لا يرافق الإصابة بضعف بطانة الرحم أي أعراض؛ وإنما يتم اكتشافها من خلال التصوير بالموجات فوق الصوتية، بينما قد يرافق ضعف بطانة الرحم في حالات أخرى ظهور بعض الأعراض أو المشاكل الصحية، ومنها ما يأتي:

 

العقم

تلعب بطانة الرحم الصحية وذات السماكة الطبيعية والمناسبة دورًا رئيسيًا في ضمان نجاح انغراس البويضة المخصبة في الرحم، وتغذية الجنين أثناء فترة الحمل؛ ولذا فقد تعاني النساء المصابات بضعف بطانة الرحم من مشاكل في الخصوبة وعقم.

 

اضطرابات في الدورة الشهرية

تلعب بطانة الرحم الصحية وذات السماكة المناسبة دورًا مهمًا في حدوث الدورة الشهرية بشكلٍ طبيعيّ لدى المرأة، وقد يرافق الإصابة بضعف بطانة الرحم حدوث اضطراباتٍ أو مشاكل في الدورة الشهرية، وتتمثل بما يأتي:

  • الشعور بألم أثناء فترة الدورة الشهرية، ويشار إلى أن ذلك أحد الأعراض الشائعة لضعف بطانة الرحم.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • انخفاض غزارة نزيف الدورة الشهرية، واستمرار النزيف لفترة أقل من المعتاد، وذلك لأن بطانة الرحم التي من المفترض أن تنسلخ أثناء فترة نزول الدورة الشهرية تكون رقيقة جدًا في هذه الحالة وتتكون من عدد أقل من الأنسجة التي يجب التخلص منها.
  • ظهور تجلطات دموية مع نزيف الدورة الشهرية.
  • ظهور نزيف الدورة الشهرية بلون أحمر داكن أو أرجواني.

 

إقرأ أيضا:كيس مائي على المبيض

أعراض أخرى

بالإضافة إلى ما ذكر سابقًا قد تظهر الأعراض الآتية لدى النساء اللواتي يعانين من ضعف بطانة الرحم:

  • الشعور بألم في منطقة الحوض، وذلك في أوقات متفاوتة خلال الشهر.
  • الشعور بألم أثناء الجماع.
  • الشعور بألم في منطقة أسفل الظهر.

 

دواعي مراجعة الطبيب

يمكن أن يُساعد مراقبة سماكة بطانة الرحم لدى النساء اللواتي لديهن مشاكل في الإنجاب ويحاولن الحمل على فهم وتحديد أفضل الطرق التي يمكن من خلالها تحسين فرص الحمل الناجح لديهن؛ إذ يعد التغير في سمك بطانة الرحم أمرًا شائع الحدوث في حياة الأنثى.

وتجدر الإشارة إلى ضرورة مراجعة الطبيب في حال المعاناة من الأعراض التي تم ذكرها سابقًا؛ إذ قد يوصي الطبيب بإجراء فحص بالموجات فوق الصوتية أو إجراء أحد الاختبارات التشخيصية الأخرىلتحديد السبب الكامن وراء هذه الأعراض، كما تجب مراجعة الطبيب في حال ظهور الأعراض الآتية:

  • ملاحظة نزيف مهبلي غير طبيعي.
  • خروج إفرازات مهبلية غير طبيعية.

 

ملخص المقال

تتمثل حالة ضعف بطانة الرحم بانخفاض سماكة بطانة الرحم عن 7 ملم، ويحدث ذلك نتيجة انخفاض مستوى هرمون الإستروجين في الجسم، ولا يرافق جميع حالات الإصابة بضعف بطانة الرحم ظهور أعراض؛ إذ قد يتم الكشف عن ضعف بطانة الرحم في بعض الحالات من خلال التصوير بالموجات فوق الصوتية، ولكن في بعض الحالات الأخرى قد تظهر بعض الأعراض أو المشاكل الصحية على المصابة؛ كالعقم وعدم حدوث الحمل على الرغم من التجربة، واضطرابات في الدورة الشهرية، والشعور بألم في أسفل الظهر، والشعور بألم أثناء الجماع؛ لذا تجدر مراجعة الطبيب في حال ظهور أي من الأعراض لتشخيص الحالة وتحديد الخيار العلاجي المناسب.

إقرأ أيضا:متى ينتهي الوحم
السابق
كيف أعرف أني حامل في الأسبوع الأول
التالي
طرق تكبير الثدي