السياحة في الأردن

السياحة في الأردن تتوسط المملكة الأردنية الهاشمية  الوطن العربي و تقع على مقربة من العديد من الدول كتركيا و اليونان و مصر  كما أنها تعتبر جامعة للعديد من الثقافات و الخلفيات كالعربية و الغربية و التركية و غيرها

الأمر الذي يجعلها وجهة سياحية هامة في المنطقة  هذا إلى جانب التاريخ العظيم الذي تحمله و الذي ينعكس على السياحة الثقافية و الدينية بها, كون أن عددا من الأنبياء مروا بها و كذا كونها حاوية لواحدة من عجائب الدنيا السبع البتراء.

السياحة في الأردن

البتراء

“مدينة الورود” هي عبارة عن الكهوف المحفورة باليد والمعابد والمقابر المنحوتة من الحجر الرملي الوردي الناعم في الصحراء العليا في الأردن منذ حوالي 2000 عام. و تعتبر من عجائب الدنيا السبع إذ يتوافد عليها ملايين السياح سنويا لرؤيتها.

وادي رم

يعتبر من أجمل الصحاري في العالم و هو محمية أردنية  أين يمكن للإنسان الإستمتاع بجمال مناظر الصحراء بين الأودية الشاهقة و اعالي الجبال الصخرية

ويتميز بجبال رائعة من الحجر الرملي مثل جبل أم إيشرين ذي القباب المتعددة ، والأقواس الطبيعية.  كما توجد به العديد من النقوش التي تعود إلى عصور ما قبل التاريخ تصطف على جانبي الكهوف الصخرية والصدوع الحادة .

 

البحر الميت

من أبرز معالم الأردن و أهم الوجهات السياحية بها البحر الميت الذي يقع بين الأردن و فلسطين حيث يقصده السياح من مختلف بقاع العالم بغرض الإستجمام و السباحة أو بغرض السياحة الصحية إذ أنه للبحر العديد من الفوائد الصحية على الجسم كما أنه يساهم في معالجة بعض الأمراض خاصة أمراض الجلد و الصدفية وغيرها .

المسرح الروماني في عمان

هو معلم شهير في العاصمة الأردنية عمان و يعود للقرن الثاني للعصر الروماني عندما كانت المدينة معروفة باسم فيلادلفيا. تم بناء المسرح في عهد أنطونيوس بيوس (138-161 م).  و يمكن أن يستوعب الهيكل الكبير والمتجدد حوالي 6000 شخص. وتم تقسيمه إلى ثلاثة أقسام أفقية  وتوجد مداخل جانبية  على مستوى الأرض ، واحدة تقود إلى الأوركسترا والأخرى إلى المسرح. تضم الغرف التي تقع خلف هذه المداخل الآن المتحف الأردني للتقليد الشعبي من جهة ، ومتحف الفولكلور الأردني على الجانب الآخر.

 

إقرأ أيضا:

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.