حيوانات وطيور

ما هو أشرس حيوان في العالم

الحيوانات الشّرسة

عند ذكر الحيوانات الشّرسة، قد يظن البعض أنّ أشرس الحيوانات لا بُدّ أن تكون من الحيوانات الضّخمة، ومن آكلات اللحوم تحديداً، لكنّ الحقيقة أنَّ هناك الكثير من الحيوانات الشّرسة التي تكون صغيرة الحجم وليست من الحيوانات المفترسة، وبعضها قد يكون نوعاً من الحشرات، وبعض الحيوانات تكون شرسةً وعدوانيّةً بطبعها، وبعضها تصبح شرسةً فقط عندما تتمّ مُحاصرتها واستفزازها، وبما أنّه من الصّعب تحديد ما هو الحيوان الأشرس في العالم، لذلك ستُذكَر بعض الحيوانات التي اتّفق الكثير من الخُبراء على اعتبارها الأشرس في عالم الحيوان في هذا المقال.

 

أشرس الحيوانات في العالم

غرير العسل

ربما يكون من الصّعب أن نجد حيواناً أكثر شراسةً وعدوانيّةً من غرير العسل (بالإنجليزيّة: Honey Badger)، فهو لا يتوانى عن مُهاجمة أيّ حيوان، حتّى ولو كان كبير الحجم، مثل: الأسد. يتميّز الغرير بجُمجمة ضخمة، وأسنان حادّة قويّة، وجلد سميك يحميه من لدغات الأفاعي السّامة، ولسعات النّحل، وأشواك النّيص، وعضّات الكلاب، وهو في الوقت ذاته فضفاض يسمح للغرير بالحركة بحريّة كاملة داخله، ممّا يُمكِّنه من الالتفاف، وعضّ حيوان يمسك به من الجهة الخلفيّة لعنقه، وفوق هذا كلّه له غُدّة خاصّة عند قاعدة ذيله تُمكنّه من إنتاج رائحة كريهة عند شعوره بالخطر.[١][٢]

إقرأ أيضا:حيوان النيص

 

قرش الثّور

تُعدّ أسماك القرش من الحيوانات البحريّة الخطيرة، ومن أخطرها على البشر تحديداً سمك قرش الثّور (بالإنجليزيّة: Bull Shark)، وسمك القرش الأبيض العظيم، وسمك قرش النّمر، إلا أنّ قدرة قروش الثور على العيش في المياه العذبة والمياه المالحة في الوقت ذاته، وتفضيلها للمناطق الضّحلة ذات الكثافة السّكانيّة العالية، مثل: الشّواطئ الاستوائيّة، يجعل منها في رأي العديد من الخبراء أسماك القرش الأكثر خطورةً في العالم. يُسمّى قرش الثّور بهذا الاسم بسبب أنفه القصير المُسطَّح، وعدوانيّته، وبدء هجومه على فريسته بضربها برأسه، ويمكن لهذا القرش أن يأكل كلّ ما يراه تقريباً؛ فهو يأكل الدّلافين، والأسماك، وأسماك القرش الأخرى، والبشر.[٣][٤]

 

فرس النّهر

قد يندهش البعض من إدراج فرس النّهر (بالإنجليزيّة: Hippopotamus) ضمن أشرس الحيوانات؛ لأنّه حيوان عاشب، إلا أنّه بالفعل حيوان شرِس وعدوانيّ، خاصّةً عندما يتعلّق الوضع بحماية مناطقه الإقليميّة، فهو بأسنانه الضّخمة الحادّة، وسُرعته الكبيرة التي تصل لـ 30 ميلاً في السّاعة، ووزنه الذي قد يصل إلى 10.000 باوند أي 4.545,5كغ، يتسبّب بمقتل 3000 إنسان كلّ عامٍ، وأفراس النّهر مشهورة بعراكها مع الحيوانات المُفترسة، مثل: التّماسيح، والأسود.[٥][٦]

 

المامبا السّوداء

المامبا السّوداء (بالإنجليزيّة: Black Mamba) أفعى سامّة لونها بُنيّ، إلا أنَّها تُسمّى بهذا الاسم بسبب لون بطانة فمها من الدّاخل، والتي تكون سوداء، وهي أسرع أفعى في العالم، وأطول أفعى سامّة في أفريقيا، وثاني أطول أفعى سامّة في العالم، وهي عدوانيّة وشرِسة إذا شعرت بالتّهديد، كما أنّها شديدة السُّميّة؛ فهي تُنتِج أحد السُّموم التي تُهاجم الجهاز العصبيّ، وتتمثّل عدوانيّة هذه الأفعى في أنّها لا تكتفي بلدغ فريستها مرّةً واحدةً بل تلدغها مِراراً وتكراراً، وفي كلّ مرّة تحقن في جسم فريستها كميّةً كبيرةً من السّم. تُعدّ المامبا السّوداء سبباً لوفاة 20.000 إنسان سنويّاً.[٧][٨]

إقرأ أيضا:أين تعيش الزرافة

 

تمساح المياه المالِحة

يعيش تمساح المياه المالحة (بالإنجليزيّة: Saltwater Crocodile) -كما يدلّ اسمه- في المياه المالحة، وهو أكبر الزّواحف البريّة الحيّة. تُموّه تماسيح المياه المالحة نفسها جيّداً وتنصب كميناً لفريستها؛ للتمكُّن من شنّ هجوم مُباغِت، وهي مشهورة بمهاجمتها البشرَ.[٩]

 

النّحل القاتل

ظهر النّحل القاتل (بالإنجليزيّة: Killer Bee) للوجود؛ نتيجة تجارب لتهجين النّحل الإفريقيّ والنّحل الأوروبيّ، فظهر نوع جديد يُسمّى (Africanised Bees)، ويتّصف بأنّه أكثر عدوانيّةً من النّحل المُعتاد، وبأنّه يشنّ هجماتٍ واسعة النّطاق، يمكن أن تشمل 100-1000 نحلةٍ، بينما يُهاجم النّحل الأوروبيّ في سرب مُكوَّن من 10-20 فرداً فقط، كما يُمكن استفزازه بسهولة، ومن العوامل التي تزيد خطورته أنّه يبني خليّته في الأماكن المأهولة.[١٠][١١]

 

طائر الشّبنم

طائر الشبنم (بالإنجليزيّة: Cassowary) طائر شبيه بالنّعامة، يتّصف بالعُدوانيّة إذا تمّ إزعاجه، أو الاقتراب من صغاره، أو الإقليم الخاصّ به. ينفش الشبنم ريشه، ويُصدر صوتاً عالياً، ويشنّ هجوماً كاسحاً باستخدام ثلاثة مخالب حادّة كالخنجر في كلّ رجل، وهي قاتلة لدرجة أنّ رجال قبيلة غينيا الجديدة يضعونها في نهاية حِرابهم؛ لتُصبح أكثر فَتكاً، وهو طائر سريع، تصل سرعته إلى ثلاثين ميلاً في السّاعة، ويُمكنه القفز في الهواء لأكثر من ثلاثة أقدام.[١٢][١٣]

إقرأ أيضا:كيف تنام الزرافة

 

وليفيرين

لحيوان وليفيرين (بالإنجليزيّة: Wolverine) أو الشّره جلد سميك، وفكوك قويّة، ومخالب حادّة، يتّصف بالشّجاعة الفائقة التي تُمكّنه من سرقة الطّعام من الدِّببة، والذّئاب، وافتراس حيوان ضخم، مثل: الموظ، على الرّغم من أنّ وزنه لا يزيد عن ثلاثين باونداً 14كغ تقريباً.[١٤][١٥]

 

دبّ الشّمس المالاوي

دبّ الشّمس المالاوي (بالإنجليزيّة: Malayan Sun Bear) حيوان عدوانيّ جدّاً بطبعه، يُمكن أن يُهاجم دون أن يتعرّض للاستفزاز، وله أسنان تُعدّ الأكبر في عالم الدِّببة، وهو شديد الحماية لصغاره.[١٦]

 

الخنازير البريّة

الخنازير البريّة (بالإنجليزيّة: Wild Boar) من الحيوانات المعروفة بعُدوانيّتها وشراستها؛ فهي تُهاجم أيّ حيوان يصدف أن يمُرّ في طريقها. تتمتّع الخنازير البريّة بحاسّة شمٍّ حادّة، إلّا أنّ حاسّة البصر لديها ضعيفة.[١٧]

 

قرد البابون

تُعدّ قِرَدة البابون (بالإنجليزيّة: Baboon) من أشرس الرئيسيّات؛ وهي أعلى رتبة في طائفة الثديّيات. تتنازع ذكور البابون فيما بينها على سيادة المجموعة، وهي عنيفة مع الإناث التي يكون حجمها نصف حجم الذكور، كما أنّها لا تتوانى عن ملاحقة أعدائها وقتلهم عند الإمساك بهم.[١٨][١٩]

 

النّمر البنغاليّ

يصبح النّمر البنغاليّ (بالإنجليزيّة: Bengal Tiger) عدوانيّاً عندما يشعر بالتّهديد، أو عند الاقتراب من أراضيه؛ فهو حيوان إقليميّ يُدافع عن أراضيه بشراسةٍ، كما يُصبح شرِساً عندما يكون مريضاً.[٢٠]

 

وحيد القرن

وحيد القرن (بالإنجليزيّة: Rhinoceros) هو حيوان مُهدذَد بالانقراض، وتظهر عدوانيّته عندما يشعر بالذُّعر والارتباك؛ فيستخدم قرنه لمهاجمة وقتل مَن يُحاول الاقتراب منه.[٢١]

 

الجاموس الإفريقيّ

تظهر عدوانيّة الجاموس الإفريقيّ (بالإنجليزيّة: Cape Buffalo) فقط عندما يتم استفزازه ومُحاصَرته، فيدوس على أعدائه بأرجله، ممّا يُمكِّنه من قتل وجرح مُهاجميه بفضل وزنه الكبير الذي قد يصل إلى طُنَّين.[٢٢]

 

شيطان تسمانيا

شيطان تسمانيا (بالإنجليزيّة: Tasmanian Devil) حيوان يتّصف بالمزاجيّة، وعدوانيّته الشّديدة عند شعوره بالخطر، فيُهاجم أعداءَه مُستخدِماً أنيابه الحادّة.[٢٣]

السابق
اسم صغير النعجة
التالي
مكونات علف الأرانب