نباتات

ثمرة القورو

التعريف بثمرة القورو

تعد ثمرة القورو (بالإنجليزية: Cola) نوعًا من الثمار كبيرة الحجم، والتي تنمو على نوع من الأشجار في المناطق الاستوائية، وتُعدّ قارة إفريقيا موطنها الأصلي، إلّا أنّها أصبحت تُزرع في مناطق مختلفة حول العالم.[١]

 

تنتمي شجرة القورو إلى عائلة الكاكاو (Malvaceae)، وتنمو في في عدّة دول في قارة إفريقيا، مثل: ليبيريا، وسيراليون، ويتوافر منها 140 نوعًا، إلّا أنّ أكثر الأنواع استهلاكًا هي القورو الصغيرة، أو المريرة والمعروفة باسم الكولا البرية، والقورو نيتيدا المزروعة والتي تُعرف باسم القورو الكبيرة.[٢]

تجدر الإشارة إلى أنّ هذه الشجرة تطرح الثمار مرتين سنويًا، المرة الأولى بين شهري أيّار وحزيران، والمرة الثانية بين شهري تشرين الثاني وكانون الثاني.[٢]

 

أنواع ثمرة القورو 

يوجد نوعين من أنواع ثمرة القورو، وهما كما يأتي:[٣]

 

ثنائية الفلقة

تُعدّ ثمرة القورو نيتيدا (بالإنجليزية: Nitida) من الثمار ثنائية الفلقة، وتقسم إلى قسمين وهما؛ ألبا (Alba) وتكون ثمارها بيضاء اللون، والقسم الثاني هو روبرا (Rubra) وتكون ثمارها حمراء اللون، وتنمو أشجار هذا النوع في الجزء الشمالي من نيجيريا، وتُفضّله قبائل الهوسا فولاني التي تعيش في تلك المناطق.[٣]

إقرأ أيضا:شكل ورق العنب

 

متعددة الفلقات

تُعدّ ثمرة القورو أكوميناتا (بالإنجليزية: Cola Accuminata) من الثمار متعددة الفلقات، وتتواجد هذه الأشجار في وسط وشرق نيجيريا، وتحظى بشعبية لدى قبائل إيبو وإيجيد التي تعيش في تلك المناطق.[٣]

 

شكل ثمرة القورو 

تتميّز ثمرة وشجرة القورو بمجموعة من الصفات الشكليّة، وفيما يأتي أبرزها:[٢]

  • يختلف لون ثمرة القورو بين نوعٍ وآخر، فمثلًا القورو أكوميناتا تكون بنيّة اللون، بينما يتراوح لون القورو نيتيدا بين اللون الأصفر إلى الوردي أو الأحمر، وعند تجفيفها يتراوح لونها بين اللونين الأحمر الداكن إلى البني.
  • تحتوي كل ثمرة عند فتحها لاستخراج المكسرات منها على نحو 8-10 حبات من المكسرات، كلٍ منها مغطّى بقشرة صفراء اللون.
  • تظهر ثمار القورو على شكل نجمة، وتحتوي حبات الفاكهة على بذرة في منتصفها، ويتراوح طول كل حبة من الثمار بين 2.5-4 سم، وتكون ذات لون أبيض مرقط بالبقع بنية اللون، أو تكون حبّات رمادية اللون تميل إلى اللون الأحمر.[١]
  • تُعدّ أشجار القورو من الأشجار دائمة الخضرة، وتمتاز بأوراقها مستطيلة الشكل، وبزهورها صفراء اللون.[١]
  • يتراوح ارتفاع شجرة القورو بين 12-20 مترًا، وتنمو في تربة الطمي بشكلٍ أفضل.[١]

 

إقرأ أيضا:أنواع الفطر

كيفية استخدام ثمرة القورو  

تُمضغ ثمرة القورو عادةً خلال الاحتفالات وتمنح متذوقها نكهةً حلوة، كما تُستخدم كنكهة للمشروبات الغازية، وتُباع في بعض الأحيان على شكل مسحوق، أو مستخلص يُمكن إضافته لمشروبات الطاقة لتعزيز نكهتها،[٤] أما عن كيفية استخدامها فهي كما يأتي:

  • تُوضع حبّات القورو على أرضية مفروشة بأوراق المانجا، أو الموز، وتُنقع بالماء وتُترك لمدّة أسبوع حتى يتعفّن الجلد، للتمكن من إزالة قشرتها بسهولة، ثم تُغسل المكسرات بالماء النظيف.[٢]
  • يُغلى جوز ثمرة القورو بالماء، أو يُطحن ليتحوّل إلى بودرة ناعمة، ثم يُستخدم مباشرةً.[٥]
  • تُخزّن ثمار القورو في سلال مُبطّنة بأوراق المانجا الرطبة، لحمايتها من الجفاف، ويُمكن الاحتفاظ بها لمدّة 6 شهور[٢]

 

فوائد ثمرة القورو 

وفيما يأتي أبرز فوائد تناول ثمرة القورو:[٥]

 

  • زيادة معدّل عمليات الأيض

تحتوي ثمرة القورو على مادة الكافيين التي تزيد من معدّلات التمثيل الغذائي.

 

  • المساعدة على الهضم

تحتوي فاكهة القورو على مواد تُعزز من إنتاج حمض المعدة، وهذا يُساعد على الهضم.

إقرأ أيضا:شجرة الجوز

 

  • زيادة الدورة الدموية

تحتوي ثمرة القورو على عدّة مواد تُساعد على تسريع معدّل ضربات القلب، ممّا يزيد من دوران الدورة الدموية، وهذه المواد هي؛ الكافيين والثيوبرومين.

 

  • زيادة مستويات الطاقة

تُعزز ثمرة القورو الجهاز العصبي المركزي، ممّا يزيد من مستويات الطاقة، وترفع من اليقظة.

 

  • مضادة للبكتيريا

يساعد استخدام مستخلص ثمرة القورو على وقف نمو البكتيريا الضارة.

 

  • فقدان الوزن

يمكن استخدام مزيج من ثمرة القورو مع الإفيدرا ولحاء الصفصاف لمدّة 6 أشهر، للتمكّن من فقدان الوزن للأشخاص الذين يُعانون من السمنة، لكنّ هذه الأبحاث غير مؤكدة وتحتاج إلى دراسة أكثر.[٦]

 

أضرار ومحاذير استخدام ثمرة القورو   

تُعدّ ثمرة القورو من الثمار الآمنة الاستخدام بشكلٍ عام لمعظم الأشخاص في حال تم تناولها بكميات معقولة ولمدة قصيرة، لكن قد يكون لها بعض الأضرار والمحاذير أبرزها ما يأتي:[٧]

  • تحتوي ثمرة القورو على كمية كبيرة من الكافيين، الذي قد يُسبّب العصبية وتهيّج المعدة والغثيان، والقيء، والأرق، وارتفاع معدّل التنفس وضربات القلب.
  • تناول ثمرة القورو على المدى الطويل، وبكميات كبيرة يرتبط بزيادة خطر الإصابة بسرطان الفم، وسرطان الجهاز الهضمي.
  • يُسبّب تناول كميات كبيرة من ثمرة القورو الشعور بالصداع، والقلق، والطنين في الأذنين.
  • يؤدي التوقف عن تناول القورو فجأة في بعض الأحيان إلى حدوث دوار، وقلق، وعصبية وتهيّج، وهذا يعود إلى انقطاع الكافيين.
  • يُعدّ تناول كميات كبيرة من القورو غير آمن، بسبب محتواها العالي من الكافيين والذي قد يُسبّب الوفاة عند تناول 10-14 غم من الكافيين.
السابق
نبات فينوس
التالي
أنواع البرسيم